شبكة نوى، فلسطينيات
اليوم الاثنين 17 يونيو 2019م00:30 بتوقيت القدس

فلسطينيات تنهي تدريباً لأطر وكتل صحفية في فن المناظرات

11 يونيو 2019 - 07:15
شبكة نوى، فلسطينيات:

غزة:

أنهت  مؤسسة فلسطينيات  تدريباً مكثفاً  لأعضاء ست كتل وأطر صحفية تنشط في قطاع غزة على فن التناظر، ضمن برنامج المناظرات الممول من مؤسسة أولف بالمة السويدية.

وشارك في التدريب كل من التجمع الإعلامي الفلسطيني، والتجمع الإعلامي الديمقراطي، ومنتدى الإعلاميين وكتلة الصحفي وفريق فلسطينيات والتجمع الصحفي لمدة يومين، تناول التدريب في اليوم الأول تعريف المناظرات، وأنواعها وأشكالها، وآلياتها وأساسيات التناظر، بالإضافة الى تعريف الحجة والبرهان والتفنيد وكيفية توظيفها في المناظرات، مع التأكيد على الالتزام بربط الحجج بالأدلة الموثوقة والمعلومات التي لا تقبل التشكيك وكيفه عمل ورقه حقائق للاستناد عليها في بناء الخطابات.

وفي اليوم الثاني تم عقد مناظرات تمثيلية بين الفرق المشاركة في التدريب، بهدف تعزيز مهاراتهم التناظرية حول مقولات تمس الواقع الصحفي والحريات.

ويأتي التدريب على فن التناظر في إطار سعي "فلسطينيات" لتعميم ثقافة المناظرات كأداة حوار ليس فقط في الجامعات ولكن داخل أطر ومؤسسات مجتمعية تعنى بالتنوع والتعددية كالأطر الصحافية والنقابات مؤسسات المجتمع المدني.

وعن هذا التدريب قالت مديرة فلسطينيات وفاء عبد الرحمن :" اختارت تدريب الأطر الصحافية على فن التناظر لعدة عوامل، أولها الانقسام الذي يشهده الجسم الصحفي، والتدهور في حالة الحريات الصحفية التي تحتاج لفتح حوارات جدية وبشكل مختلف حول الاختلافات والتمايزات بين الكتل حول القضايا الأساسية التي تعطل استعادة وحدة الجسم النقابي وبحده الأدنى انهاء الإنقسام فيها.

فلسطينيات تسعى عبر دوري المناظرات لكتل الصحفية إلى تحديد نقاط التوافق والإختلاف للبناء عليها و/أو نزع الألغام من طريق توحيد النقابة في إطار مبادرة تقدمها فلسطينيات لكل الأطر"

ويذكر أن فلسطينيات ستعقد مناظرات علنية للأطر الست يحضرها ويشارك فيها مجتمع الصحافيين/ات بدون فائز وخاسر لأن الأطر ستدافع عن وجهة نظرها في قضايا إعلامية، ونقابية وحريات صحفية، ويتم الختام بمناظرة واحدة تقوم كل كتلة بانتداب ممثل لها للإجابة عن ذات الأسئلة التي يوجهها مدير/ة الجلسة مع ترك الحكم للجمهور.

لنــا كلـــمة
كاريكاتـــــير